Olika sociala medier på datorskärm och mobiltelefon.
Nästan alla svenskar har tillgång till internet. صورة: Janerik Henriksson/TT

ارتفاع عدد الاحكام القضائية المتعلقة بخطاب الكراهية في مواقع التواصل الاجتماعي

1:47 min

أظهر تقرير صحفي لقسم الأخبار في الإذاعة السويدية، إيكوت، أن عدد الإدانات القضائية في العام الماضي بسبب التعليقات التي تنشر الكراهية على وسائل التواصل الاجتماعي قد تضاعفت بمقدار 4 مرات مقارنة بعام 2013.

 وشهدت السنة الماضية إقرار 18 حكماً قضائياً في قضايا تتعلق بنشر الكراهية وإثارة الشعور العام ضد مجموعات عرقية على مواقع التواصل الاجتماعي حيث كانت معظم التعليقات موجهة ضد المسلمين، اللاجئين واليهود فيما صدر حكم إدانة واحد على تعليق يحوي إساءة للمتحولين الجنسيين.

 وفي لقاء مع الإذاعة السويدي قالت المسؤولة في الشرطة إيفا سوند، إن زيادة عدد الأحكام القضائية بهذا الخصوص كان نتيجة لتطور المجتمع مشيرةً بأن الشرطة والادعاء العام في السويد أصبحوا أكثر خبرة في التحقيق في مثل هكذا أمور بحسب تعبيرها.

كثفنا جهودنا في الشرطة منذ عام 2015 بهدف تحسين الأداء في ما يتعلق بالتعامل مع جرائم الكراهية، وجرائم ‏إثارة الشعور العام ضدّ المجموعات العرقية. كما قمنا بتأهيل فرق متخصصة من ضمن كوادر الشرطة للتحقيق في هذا النوع من الجرائم في كل من ستوكهولم، يوتبوري ومالمو.

ومن جانب آخر أشارت المدونة مروى كريم بأنها قدمت 14 بلاغاً للشرطة عن إساءات وتهديدات تلقتها في مدونتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلا أنها لم تحصل على أي نتيجة بحسب تعبيرها.

من خلال تجربتي الشخصية لا اعتقد بأن الشرطة قد طورت أداءها فيما يتعلق بالتحقيق بجرائم ‏إثارة الشعور العام ضدّ المجموعات العرقية

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista