Naturism i Sverige
السباحة العارية في السويد بدأت في الثلاثينات صورة: Annika af Klercker / SvD / TT

نظرة السويديين للعري تتغير مع الزمن

7:07 min

 تختلف نظرة الناس للعري والجسد من مجتمع الى آخر. قد يعتبر المجتمع السويدي من أكثر المجتمعات تقبلاً للعري. وكل من درس في المدارس السويدية ومارس الرياضة فيها، يعلم بأن الطلبة من ذات الجنس يستحمون عُراة أمام بعضهما بعضا. وكذلك الامر في النوادي الرياضية والمسابح. لكن في الآونة الأخيرة بدأ العديد من طلبة المدارس تفضيل عدم الاستحمام أمام زملائهم.

يرى يوناس فريكمان، بروفيسور لدى جامعة لوند في علم الأعراق - المعروف أيضاً بعلم الاثنولوجيا، والباحث في نظرة الثقافات المختلفة للجسد وللعري. بأن المجتمع السويدي أصبح أقل إنفتاحاً على العري الذي كان في الستينات والسبعينات رمزاً للسلام، والمساواة والطبيعة. والسبب بحد تعبيره هو أن الجسد أصبح تجارياً:

 ما حدث خلال حوالي العشرين عاماً الأخيرة، هو أن الجسد أصبح تجارياً للغاية. اليوم أصبح العري يستخدم لبيع السلع التجميلية، الملابس، السيارات وغيره. فالجسد أصبح رمزاً جنسياً، يقول فريكمان الذي يفسر خجل الجيل الجديد في السويد من العري، بأنه شعور بأن أجسادهم ليست جميلة مقارنة بالأجساد المثالية العارية التي يروها في الإعلانات وعلى صفحات التواصل الاجتماعي.

 بحسب يوناس فريكمان تعود فكرة السباحة العارية، والعري الجماعي في أوروبا الى فترة ما بعد الحرب العالمية الأولى، حيث دفع الكثير من الناس حياتهم ثمناً لتلك الحرب. وقامت المجتمعات الأوروبية خاصة فرنسا وألمانيا، بالبحث عن تعاليم جديدة للخلاص، وللإنقاذ العالم. هنا نشأت القوى النازية والشيوعية والى جانب ذلك نشأ مذهب العري، والذي من خلاله أراد الناس ترسيخ فكرة أن البشر سواسية ولا فرق بينهم، يقول يوناس فريكمان.

 أول من دعا الى مذهب العري في السويد كان يوهان ألمكفيست، بروفيسور في الطب متخصص بالأعضاء التناسلية. والذي في عام 1932 أصدر كتاباً بعنوان " الصحة والعري"، والذي أشار فيه الى أنه في حال الناس رأوا بعضهما بعضا عاريين، فذلك سيقلل من قوة الانجذاب الى الأجساد، وسيجعل الناس أفضل خلقاً. وبحسب فريكمان كان هنالك حلماً لبناء مجتمع أكثر نظافة وسلام، وأحسن خلقاً، وهذا ما دفع حركة العري الى الامام في السويد.    

أنقر على الرابط الصوتي أعلاه للإستماع الى التقرير كاملاً.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista