الحكم على "الشخصية الثقافية" بالسجن لمدة سنتين بتهمة الاغتصاب

2:07 min

أصدرت محكمة ستوكهولم الابتدائية اليوم، حكماً بالسجن سنتين على ”الشخصية الثقافية" بتهمة الاغتصاب.

ويأتي هذا الحكم تزامناً مع اليوم الأول للإعلان عن جوائز نوبل، والتي ستفتقد هذا العام لجائزة نوبل للآداب المقدمة من قبل الأكاديمية السويدية التي ارتبط اسمها "بالشخصية الثقافية" الذي لديه علاقات وطيدة مع أبرز أعضاء الاكاديمية.

 تهز الاكاديمية السويدية خلافات داخلية لها علاقة بالتستر على تصرفات "الشخصية الثقافية" غير اللائقة كما وصفها العديد من الناس القريبين من الأكاديمية، والتي أدت الى إيقاف توزيع جائزة نوبل للآداب هذا العام وهنالك تكهنات بأن الجائزة قد تؤجل ايضاً في عام 2019.

 في لقاء مع قسم الاخبار في الإذاعة السويدية، إيكوت، قال رئيس مجلس إدارة مؤسسة نوبل كارل هينريك هيلدين، بأن على الاكاديمية السويدية حل مشاكلها بأسرع وقت ممكن لكيلا تخسر ثقة الناس فيها.

خلفية الأحداث بدأت عندما نشرت 18 امرأة شهاداتهن في صحيفة داغنس نيهيتر بشأن تعرضهن للتحرش الجنسي وإساءة المعاملة من قبل رجل له علاقات وثيقة بالأكاديمية السويدية. وذلك في نوفمبر تشرين ثاني 2017، في ظل حملة #أنا_أيضاً ضد التحرش الجنسي.

 وبعد ذلك تقدمت ثمان نساء من أصل الثمانية عشر ببلاغات للشرطة ضد "الشخصية الثقافية"، وبعد إجراء تحقيق أولي، تم التوصل الى أن أربع حالات لن تحول للقضاء بسبب إسقاط العقوبة بموضي مدتها، وفي ثلاث حالات آخرى، كان هناك نقص في الأدلة لرفع الدعاوي.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista