1 av 2
المجموعة الأولى من السويديين اللبنانيين وصلت مطار ستوكهولم هذا الصباح
2 av 2
خريطة لنقاط إجلاء السويديين من لبنان

الأفواج الأولى من اللبنانيين السويديين تصل مطار ستوكهولم هذا الصباح

بدأت السويد صباح يوم أمس الأحد في إجلاء مواطنيها من لبنان، حيث أجرت وزارة الخارجية السويدية باصات تتولى في البدء مهمة نقل السويديين الأكثر عرضة للخطر عبر الحدود السورية إلى مدينة حلب

وقد وصلات أولى الرحلات الجوية وعلى متنها سويديون من أصول لبنانية من حلب إلى مطار أرلاندا ستوكهولم في الساعات الأولى من صبيحة اليوم، وستستمر الرحلات الجوية بين المدينتين طوال نهار اليوم

وقد قال وزير الخارجية أمس أن الحكومة السويدية لا تزال تبحث طرقا أخرى لإجلاء أكبر عدد ممكن من مواطنيها من لبنان، لن العملية يقول يان إلياسن ليست بالسهلة عندما تتم وسط إنفجارات من كل حدب وصوب

ويضيف إلياسن وزير الخارجية أنه يأما أن يتفهم الناس بأن الحكومة تعمل ما في وسعها وسط ظروف صعبة، ولم ينسى الوزير أن يثني على زملائه في وزارة الخارجية على عملهم الدؤوب فب الأيام الخيرة

وقد باشرت باصات أجرتها وزارة الخارجية عملية نقل السويديين من بيروت إلى مدينة حلب السورية يوم أمس، العشر باصات كان على متنها خمسمئة مسافر في رحلة إستغرقت حوالي العشر ساعات بين المدينتين على أن تعود الباصات مباشرة إلى بيروت لإجلاء المزيد من اللبنانيين السويديين

ويأمل يان إلياسن أن تتبع عملية الإجلاء بالحافلات بين بيروت وسوريا، مباشرة الإجلاء عن طريق بواخر إلى جزيرة قبرص .

وكانت وزارة الخاجية قد أعلنت يوم الجمعة الماضي أن عدد السويديين اللبنانيين الذين يتواجدون في لبنان حاليا يقدر بحوالي أربعة آلاف وخمسمئة شخص، إلا أن العدد يمكن أن يكون أكثر من الرقم الذي ذكرته الوزارة، ولذا فقد عززت سفارة السويد في دمشق من طاقمها وكذلك هو الحال بالنسبة للقنصلية السويدية في لبنان وحتى بالنسبة لطاقم وزارة الخارجية هنا في ستوكهولم.

الوزارة تدرس الآن كل الإمكانات والإمكانيات لإجلاء أكبر عدد ممكن وفي أسرع وقت ممكن، بحيث فتحت خطوط بحرية للإجلاء عبر قبرص، اليونان وتركيا.

وزير الخارجية يان إلياسن قال أنه سيدعو زملائه من الإتحاد الأوروبي في إجتماعهم اليوم ببروكسل إلى الخروج بوقف موحد:

- بطبيعة الحال سنشجب عمليات الإختطاف وإطلاق الصوريخ ضد الأهداف الإسرائلية، لكن يجب أن يكون رد الفعل متكافأ سياسيا وعسكريا

كما عبر إلياسن عن تخوفه الكبير من التصعيد الجاري في المنطقة، وقال أنه عايش لبنان في فترة تحوله إلى شظايا ،على حد تعبيره، مضيفا أن يضرب لبنان الآن مأساة كبيرة بالنسبة للشعب اللبناني والمنطقة بأكملها

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".