الحزب المسيحي الديمقراطي

يركز الحزب المسيحي الديمقراطي على الجوانب الأخلاقية، وعلى قضايا العائلة والمدرسة. ومؤخرا حاز الحزب على تأييد أحزاب التحالف اليميني لمقترحه بألغاء الضريبة على المساكن الخاصة.تأسس قبل ثمانية أثنين وأربعين عاما بأسم التجمع المسيحي الديمقراطي. وكان أول رئيس له برير أيكستيدت الذي قاد الحزب على مدى تسع سنوات حتى عام الف وتسعمئة وثلاثة وسبعين، ليخلفه الزعيم التأريخي الف سفينسون الذي سجل رقما تأريخيا في السياسة السويدية ببقائة أكثر من ثلاثين عاما في زعامة حزب سويدي.

ورغم مشاركته في الأنتخابات البرلمانية منذ سنة تأسيسه عام أربعة وستين فأن الحزب المسيحي الديمقراطي لم ينجح في دخول البرلمان إلا في عام خمسة وثمانين حين دخل الأنتخابات بقائمة واحدة مع حزب الوسط وتمكن رئيس الحزب الف سفينسون من الحصول على مقعد وحيد في البرلمان، وفي عام واحد وتسعين تمكن المسيحيون الديمقراطيون من تجاوز عقبة الأربعة بالمئة ونالوا أكثر من سبعة بالمئة من أصوات الناخبين. وهذا ما أهلهم للدخول طرفا في الحكومة الآئتلافية البرجوازية بثلاثة وزراء، وتبوأ زعيم الحزب الف سفينسون منصب وزير المساعدات الخارجية، ونائب وزير الخارجية.

وفي أنتخابات أربعة وتسعين فشل التحالف البرجوازي في الأحتفاظ بالسلطة، وتدنت نسبة ناخبي الحزب المسيحي الديمقراطي الى أربعة وعشر الواحد بالمئة. لكنه عاد ليسجل أكبر نجاح له في انتخابات ثمانية وتسعين حين حصل على نسبة تقارب الأثني عشر بالمئة. دون أن يمكنه ذلك من المشاركة في الحكم الذي ظل في حوزة الحزب الأشتراكي الديمقراطي مدعوما من حزبي اليسار والبيئة.

وبعد اكثر من ثلاثين عاما في رئاسة الحزب أنسحب الف سفينسون من موقع الرئاسة ليتسلمها عام الفين وأربعة يوران هيغلوند.

وبغية القاء مزيد من الضوء على الحزب المسيحي الديمقراطي نلتقي احدى الناشطات البارزات فيه وهي ماجدة أيوب التي سبق وأن مثلت الحزب في البرلمان

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".