• فقط 19 حالة من أصل 287 ممن أصيبوا بمرض النوم المفاجئ والذي تسبب به لقاح باندمريكس المضاد لمرض انفلونزا الخنازير، قد حصلوا على موافقة شركة التأمين بالحصول على تعويض. السبب يعود الى عدم وضوح القوانين التي تتبعها شركة التأمين.

  • Vaccin och sjuksköterska. Foto: Martin Olson/TT samt Joerg Sarbach/TT
    المهلة الزمنية ارتفعت من 8 الى 16 شهرا.

    حصل نصف الذين لم يحق لهم في السابق الحصول على تعويضات مالية بسبب اصابتهم بمرض النوم المفاجئ، ناركولبسي، اثر تناولهم لقاح باندمريكس ضد انفلونزا الخنازير، حصلوا الان على تعويضات مالية.

  • رغم الكشف عن إنه يضر أكثر مما ينفع

    ستستمر دائرة الصحة الشعبية في شراء دواء تاميفلو الذي يوصف لمعالجة انفلونزا الطيور وانفلونزا الخنازير، وذلك على الرغم من كشف منظمة كوشرين المستقلة للبحوث الطبية عن إن هذا الدواء عديم التأثير.

  • جولة جديدة من المرض الخبيث

    توفي ثلاثة أشخاص مؤخرا بعد أصابتهم بموجة جديدة من أنفلونزا الخنازير. ونقلت صحيفة أفتونبلادت التي أوردت النبأ عن ميا بريتينغ رئيسة قسم الأوبئة في سلطة الصحة العامة تأكيدها وجودأشخاص ضعفاء يعانون بشدة من الأنفلونزا.

    الصحيفة ذاتها أفادت أن أربعة أشخاص قد توفوا بأنفلونزا الخنازير في فينلندا. ووصفت خبيرة علم الأوبئة هيلينه أنغلوند هذه المعلومات بأنها لا تكشف إلا عن قمة جبل الجليد. ولا أحد يعرف عدد من يعانون من المرض. وأضافت أن الوقت لم يفت على التطعيم ضد المرض.

  • أكدت الدراسة الضخمة التي قدمتها اليوم مصلحة الادوية والعقاقير الطبية أن خطر التعرض لمرض الخدار أو مرض النوم يزداد في اوساط الاطفال واليافعين بعد تلقيهم لقاحات بانديمريكس. وتزداد نسبة الخطر بين الاطفال واليافعين ثلاثة أضعاف عماهو الحال بين اولئك الذين لم يتلقوا اللقاح.

  •  يشك في ان الرجل الذي توفى، في جنوب السويد، خلال عطلة الاسبوع كان من جراء اصابته بانفلونزا الخنازير. حيث تنتقل موجة من هذا المرض من النرويج . الرجل المتوفي كان قد بلغ من العمر35، وحسب وكالة الانباء السويدية لم يكن يعاني من حالات مرضية اخرى. ومن الجدير بالذكر ان ثلاثة أشخاص، حتى الآن توفو في السويد، ويعتقد بسبب انفلونزا الخنازير، خلال هذا الموسم.

  • استطاع الباحثون في لوند تحديد نوع البروتين الموجود في الرئتين والذي يتسبب في زيادة المرض لدى المصابين بالربو Astma وكذلك داء الرئة المزمن KOL. الاشخاص المصابون بهذا النوع من الامراض هم عادة معرضون للزكام الذي اذا ما اصبح شديدا، يمكن ان ان يشكل خطرا على يهدد حياتهم. 

    لينا اوللر دكتورة في الصيدلية الوقائية في جامعة لوند تقول انه هناك انواع مختلفة من فيروس الزكام، مما يؤدي الى اصابة المريض بفيروس تلو الاخر، وهنا تصبح المشكلة كبيرة.

  •  أعلن مجلس الرعاية الإجتماعية Socialstyrelsen أن عمليات التطعيم ضد الإنفلونزا هذا العام ستجري على ذات القواعد التي أتبعت في العام الماضي. وذكر المجلس في بيان صحفي أن الحديث الجاري عن أن فيروس إنفلونزا الخنازير هو أحد الفروسات الثلاث التي تنتشر في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية، وأحتمالات وصوله قريبا الى هنا، فانه ينصح النساء الحوامل اللواتي لا يتمتعن بحماية ضده، ينصحهن بالتطعيم.

    وشملت هذه النصيحة أيضا جميع من تجاوزوا سن الخامسة والستين من العمر، وكذلك الأشخاص شديدوا البدانة، والمصابون بأمراض مزمنة.

    مجلس الرعاية الإجتماعية ينصح الحوامل والمسنين، وذوو الأمراض المزمنة بالتطعيم ضد إنفلونزا الخنازير

  • قد تكون انفلونزا الخنازير هي المسبب لاضطرابات النوم المعروفة بناركوليبسي، هذا ما يشير اليه بحث طبي تم انجازه في الصين.في السويد هناك مايقرب من مائة حالة اصابة بناركوليبسي بعد التطعيم بلقاح انفلونزا الخنازير.وحتى وقت قريب جرى الاعتقاد بأن التلقيح هو الذي يتسبب في مرض اضطرابات النوم، ذلك بعد رصد عدد من  حالات اصابة بين الاطفال الفلنديين. لكن الباحثين الصينيين توصلوا الى ان عدد المصابين بمرض ناركوزالبسي وصل الى ثلاثة اضعاف بعد موجة انفلونزا الخنازير.مما يعني بأن فايروس H1N1  قد يكون المسبب للمرض.

  • توفيت الاسبوع الماضي في مستشفى هاللاند فتاة تبلغ من العمر سنتين جراء اصابتها بانفلونزا الخنازير. وحسب القناة التلفزيونية الرابعة فان الطفلة كانت ضمن خانة المعرضين للخطر كما وانها لم تكن قد حصلت على اللقاح المضاد.

    اخر الاحصاءات من معهد الوقاية من العدوى Smittskyddsinstitutet تشير ان السويد شهدت منذ بدء الموسم الحالي 7 حالات وفاة جراء انفلونزا الخنازير، والمعروفة ايضا بالانفلونزا الجديدة.

  • لقد تعاملت السويد مع عدوى الانفلونزا الجديدة، او انفلونزا الخنازير، بطريقة جيدة، على الرغم من انه كان بالامكان ان تكون افضل في بعض النواحي. هذه هي الخلاصة التي توصل اليها التقييم الذي قامت به دائرة الحماية والاستعداد لمواجهة الكوارث MSB بالتعاون مع مجلس الخدمات الاجتماعية وكذلك معهد الوقاية من العدوى SMI.

    واحدة من المشاكل التي بينها التقييم هي ان المعلومات التي قدمتها الدوائر الرسمية لم تصل لقسم من الشباب والبالغين الذين لا يتحدثون السويدية كلغة الام. كما وان فان الضغط الذي تعرضت له دور الرعاية الصحية وكذلك مراكز الطوارئ كان كبيرا في بعض الاحيان، الا ان هذا لم يؤثر سلبا على الامور العملية الاخرى ذات الاهمية.

  • اصبح عدد المتوفين هذا الموسم في السويد جراء الانفلونزا الجديدة، او انفلونزا الخنازير، 6 اشخاص، كما جاء في اخبار التلفزيون TV4 في هاللاند.

    اخر حالتي وفاة اصابتا شخصين من منطقة هاللاند، ولكن لم يكن اي منهما قد حصل على اللقاح ضد الفيروس، كما صرح طبيب الوقاية من العدوى في مستشفى هاللاند في مدينة هالمستاد.

    وتشير آخر الاحصاءات من معهد الوقاية من العدوى ان 967 سويدي قد اصيبوا بفيروس الانفونزا الجديدة خلال هذا الشتاء.

  •  اصبحت الشكوك قوية الآن في أن "ناركوليبسيا"، او مرض النوم المفاجئ بين الاطفال السويديين سببه لقاح "بانديمريكس" المستخدم ضد انفونزا الخنازير. هذا ماكشفت عنه دراسة فلندية. سارا دونارد روتر، البالغة من العمر 15 عاماً باتت مجبرة الآن على العيش مع هذا المرض لامد طويل. فهي تشعر على الدوام، تقريباً بالتعب ، وتنهار على الاقل مرة كل يوم.

  • أكدت منظمة الصحة العالمية مزاعم سابقة عن وجود علاقة بين اللقاح المضاد لإنفلونزا الخنازير و مرض الناركوليبسي أو النوم المفاجئ خاصة لدى الأطفال.
    وجاء في تقرير لمنظمة الصحة العالمية أن هناك ستين حالة إصابة بالمرض في السويد فقط ظهرت عقب حصول المصابين على اللقاح أغلب الحالات هي لأطفال. وأكثر الدول تأثراً هي السويد وفنلندا وأيسلندا. وكانت دراسة فنلدنية خلال الأسابيع الماضية أظهرت وجود علاقة بين اللقاح والإصابة بالمرض عند الأطفال. ومن أهم أعراض مرض الناركوليبسي نوم المصاب أثناء ممارسته لحياته اليومية كالدراسة أو العمل أو قيادة السيارة.

Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista